المســــــرح

مسرحية عن رواية لغسان كنفاني تعرض في بيروت

تعرض في بيروت مسرحية مأخوذة عن رواية (عائد إلى حيفا)، للناشط والكاتب الفلسطيني غسان كنفاني، الذي يقول كثيرون إن أعماله الأدبية ما زالت حية بعد ما يزيد على 40 عاماً من مقتله.
الرواية تتناول مفهوم الوطن عند اللاجئين الفلسطينيين، وتصادم هذا المفهوم بالماضي وواقع الحاضر. وذكرت آني كنفاني زوجة غسان الدنماركية ورئيسة المؤسسة التي تحمل اسمه، أن الرسالة التي توجهها رواية (عائد إلى حيفا)، لا تقل أهميتها اليوم عن أهميتها عندما نشرت قبل 39 سنة.
وقالت “أعتقد أن المسرحية التي كتبها غسان كنفاني عام 1968، ونشرت عام 1969، أي قبل ما يزيد على 60 عاماً، لا تقل أهميتها اليوم عن أهميتها حين كتبها، وأعتقد أنها توجه رسالة بالغة الأهمية، هي عدم الاستسلام والثقة في المستقبل الذي يجب أن نناضل من أجله”.
تحكي رواية (عائد إلى حيفا) قصة فلسطيني وزوجته أجبرا على ترك بيتهما في حيفا عام 1948، ثم عادا بعد 20 سنة إلى المكان الذي كانت فيه بلدتهما ليبحثا عن ابنهما المفقود، في قراءة للتحولات في ظل الاحتلال.
 
التعليقات
الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
WP2Social Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock