أخر الأخبـــــارمكتبة الروايات والقصص

Color Purple فيلم من نسخة سينمائية عن المسرحية الموسيقية الحائزة «جائزة توني» عن رواية الكاتبة أليس والكر.

Color Purple فيلم من نسخة سينمائية عن المسرحية الموسيقية الحائزة «جائزة توني» عن رواية الكاتبة أليس والكر.

تعتزم شركة Warner Bros الأميركية للإنتاج والتوزيع السينمائي والتلفزيوني إطلاق فيلم Color Purple من جديد، حيث سيكون الفيلم نسخة سينمائية عن المسرحية الموسيقية الحائزة «جائزة توني» عن رواية الكاتبة أليس والكر. Color Purple كان عنواناً لكتاب قبل أن يتحول إلى فيلم ناجح، ثم أصبح مسرحية موسيقية على خشبة مسرح برودواي. وبحسب موقع The Hollywood Reporter الأميركي، تُطوَّر الآن النسخة الموسيقية منه إلى فيلم سينمائي جديد. الاستعداد لإطلاق فيلم Color Purple من جديد ومن المقرر أن تتولّى الإعلامية أوبرا وينفري، والمُنتِج والموسيقي كوينسي ديلايت، والسيناريست سكوت ساندرز، إنتاج النسخة السينمائية الموسيقية. وكان هذا الثلاثي تعاون لإنتاج المسرحية الموسيقية على خشبة مسرح برودواي بالولايات المُتحدة. كما سينضم إلى فريق العمل ستيفن سبيلبرغ، الذي أخرج النسخة السينمائية الأولى للرواية في عام 1985 كمُنتِج للعمل. ويحكي الفيلم والمسرحية، المأخوذان عن رواية المؤلفة أليس والكر، عن مواجهة الشدائد، في حكايةٍ امتدّت عقوداً من الزمن. حيث يروي الفيلم قصة سيدة ذات بشرة سوداء تُدعى سيلي، نشأت في فقر شديد بالجنوب الأميركي.
تحمّلت سيلي المعاملة القاسية من زوج أمّها وزوجها وآخرين على مرّ حياتها، ما وضع إيمانها بالله وبالبشر قيد الاختبار. النجاح الكبير الذي حققته الرواية فازت أليس بجائزة بوليتزر عن روايتها الأدبية، لتُصبح أول امرأة ذات بشرة سوداء تفوز بالجائزة. وجسّدت ووبي غولدبرغ دور سيلي في الفيلم، الذي رُشِح لنيل 11 جائزة الأوسكار، إلا أنه لم يفز بجائزة أحسن فيلم. ورُشِحت أوبرا وينفري لنيل الجائزة عن دورها، الذي كان أولى تجاربها في التمثيل أيضاً.
كما حققت المسرحية الموسيقية التي أعدّها مارشا نورمان، وألّف موسيقاها وكلماتها الغنائية كلٌّ من بريندا راسل، وآلي ويليس، وستيفن براي، نجاحاً باهراً بمسرح برودواي في عام 2005. ونالت المسرحية 11 ترشيحاً لجوائز توني أيضاً، إلا أنها لم تفز بجائزة أفضل مسرحية موسيقية. وفي عام 2016، أُعيد إحيائها مُجدداً بمشاركة سينثيا إريفو، وفازت بجائزتي توني، من ضمنها جائزة أفضل إعادة إحياء مسرحي، وفازت بجوائز غرامي وإيمي.
جمهور البشرة السوداء في «برودواي» وغيّرت تلك المسرحية الموسيقية من تركيبة الجمهور المُتردد على برودواي، فقد كان 50% من مُشاهديها من ذوي البشرة السوداء، عكس المُعتاد. وحققت المسرحية أرباحاً تزيد على 350 مليون دولار أميركي، بفضل العروض الكثيرة التي تجولت بأنحاء متفرقة من البلاد.
وقال كاتب السيناريو سكوت ساندرز: «نحن متحمّسون حقاً لإعداد فيلمٍ يُترجم الجوهر والعاطفة التي وجدناها في سرد تلك القصة، التي يمتد صداها أجيالاً على خشبة المسرح». وأضاف: «إنها دراما فائقة القوة تجب مشاركتها». ويشار إلى أن المشروع في مراحله الأولى من التطوير، ولاحقاً سيتم اختيار كاتب الفيلم. كما أنه لم يُتخَذ بعدُ قرار مشاركة سينثيا إريفو، التي تشارك حالياً في مسلسل Widows بدور البطولة.

التعليقات
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

WP2Social Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock