مشاهدة تغذيات RSS

لكبړيآئي قصھہ

اشتقت لقلبه

تقييم هذا المقال
سألته.. كم تشتاق لي؟
فأجاب:كاشتياق قصيدة الحب لمتيمها
لا بل أكثر فأكثر فأنتِ وحدكِ حبيبتي في الدنيا كلها
فرحت أتغنى بسحره فاحترت بم أوصفه قلبي؟ لا فسوف أظلمه
حبي.. ملكي؟؟؟ صغيري؟؟؟ فكل هذا لايكفي فأنا في الحب أعبده
...فروح روحي أسكنته ومعبودي في الحب جعلته
فيا طيور الحب اوصلوا له سلامي ..حبي ..وبأني أنتظره
يا كل العالم.. احكوا له عشقي وهيامي ..
وكم ((اشتقت لقلبه))

أرسل "اشتقت لقلبه" إلى del.icio.us أرسل "اشتقت لقلبه" إلى Digg أرسل "اشتقت لقلبه" إلى StumbleUpon أرسل "اشتقت لقلبه" إلى Google أرسل "اشتقت لقلبه" إلى FaceBook أرسل "اشتقت لقلبه" إلى twitter

الكلمات الدلالية (Tags): لا شيئ تعديل الكلمات الدلالية
التصانيف
غير مصنف

التعليقات

  1. الصورة الرمزية MALAK AL7OB
    سلم لنا ابداعك وكلماتك الشفافه الرقيقه من قلب محب عاشق عاش الحب بكل تفاصيله لك حبي وعطر ردي
  2. الصورة الرمزية لكبړيآئي قصھہ
    سلمت كلماتك الشفافة النابعة من القلب


    لك كل حبي واحترامي
RSS RSS 2.0 XML MAP HTML