مشاهدة تغذيات RSS

my regards to who destroyed my life

خكاية عصفورين في الهوا

تقييم هذا المقال



ساسرد هنا حكايتي

حكاية عصفورين في الحب الضائع

عصفورين تائهين

ضائعين

ضاع منهم الامل

ضلا طريق

فاين السبيل ؟؟




ما ذا لو أني لم اراه؟


لم أعمل فيه مدونتي


هل يمكن أن نعرف بعضا ؟!


* * *


ماذا لو أني ماقابلته؟


وتجاهلت نداءات القلب


وتجاهلت نداء الفكر


ومضيت !!


هل كنت سأعرفه يوما ما ؟!


* * *


ما ذا لو أني صدقت


ما قالت لي نفسي :


"من أنتي حتى تدخلي عالمه ؟!


من أنتي حتى تكوني صاحبته؟!



من أنتي كي تصبح أوفى محبوبته " ؟!


* * *


ما ذا لو أني حين مررت ب(أوراقه)


صدقت حديث النفس :


" عيب أن تطرقي غرفته !!


عيب أن تفسد ي خلوته !!


من أنتي ؟! من أنتي " ؟!



رسائلي كانت تبكي حين كتبتها


وتغرد لحناً لمّا تعزفها


فمررتَ تحاورني


يا أنتِ .. من أنتِ ؟؟



اصبحت كمجنونة في هواه



والان انا اكرهه



نعم اكرهه


أرسل "خكاية عصفورين في الهوا" إلى del.icio.us أرسل "خكاية عصفورين في الهوا" إلى Digg أرسل "خكاية عصفورين في الهوا" إلى StumbleUpon أرسل "خكاية عصفورين في الهوا" إلى Google أرسل "خكاية عصفورين في الهوا" إلى FaceBook أرسل "خكاية عصفورين في الهوا" إلى twitter

الكلمات الدلالية (Tags): لا شيئ تعديل الكلمات الدلالية
التصانيف
غير مصنف

التعليقات

  1. الصورة الرمزية ✿منى قلبي✿
    كتب علينا القدر الهلامي الذي لانعرفه أن اللقاء مستحيل
    لكننا عاشقين غبيين جدا على ما يبدو

    فلم ننسَ ولن نستطيع ذلك
    الآن .. لازلتُ أحبه وأحب قربه ..

    لكنني لا أكره بعده فقط .. بل أكرهه هو أيضا
    أكرهه لأن بعده يسبب لي الألم
    أكرهه لأنه ابتعد قسرا ولكنه لازال يوقظ الحنين فيّ مرة بعد أخرى بكلماته ومواقفه التي لم تنقطع
    أكرهه لأنه لازال يحبني
    أكرهه لأن حبه وبعده معا يصيباني بالجنون ..
    وأنا لا أريد أن أجن
    متى يختفي من حياتي وارتاح ؟؟؟
    هل علي أن أعيش بعذاب هكذا ؟


  2. الصورة الرمزية ✿منى قلبي✿




    دعني ..اتركني .. وغادرني .. فانا لا اريدك..

    اتركني اغرق بين امواج البحر .. اتركني ارحل عن عالمك ..

    اتركني ابحث عن نفسي... غادرني..اذهب .. ابتعد ..

    فحياتي بقربك اصبحت كالجحيم ... هيا غادرني ولا تعد ..

    انا لن اكون لك .. دعني اغرق في بين امواج البحر .. فربما وقتها ازيل قليلاً

    من الهموم التي احتلت قلبي ... اريد الرحيل بعيداً عن عالمك ..

    وعن عالم سكن به الغدر..دعني فقلبي لم يعد يحتمل اكثر... اريد

    انا الرحيل... انت قلت انك تحبني .. اهذا صحيح ! اذا كنت تعني بالفعل

    هذه الكلمه .. دعني غادرك .. دعني ابحر بين طيات الامواج ... ابتعد

    ولا تعد.. لاني رحلتي ستكون بلا عوده .. ستكون اخر رحله اقوم بها

    رحله لم يسبق لاحداً ان قام بها .. فانا فتاه مجنونه.. وجنوني لا يخطر في بال

    احدا .. لذلك اتركني ..وغادرني .. لا اريدك اذهب بعيداًً ....

    غادرني ارجوك ..فلا اريد ان ادمرك اكثر فاكثر.... غادرني ..
    *
    *
    *

  3. الصورة الرمزية ✿منى قلبي✿




    ما هذه الاكاذيب ؟






    لبست وجوه ووجوه الخداع ملونة


    حالمة


    واعدة







    صرخت ،بكيت ،تجمدت ،وانكسرت
    حقا بكل ما تحملة الكلمة "انكسرت"
    لحظة انهيار
    انهار فيها صمتى الدفين
    وانهار فيها قلبى الثمين
    قد اكون تجاوزت فيهاكل الحدود
    لكنك لم تبقى لى شىء من عقلى
    كى اقيم الامور
    وافرق بين المعقول واللامعقول
    تناثر الزجاج حولى
    وتداخلت معى كل الامور
    اتلك حبات دمعى ؟
    اهذة قطرات دمى ؟
    اهذا صراخ قلبى ؟
    ام عويل سنوات عمرى ؟
    اة يالجنونى
    اين سكونى ؟
    خرجت احزانى من قبرى
    تنادى فهل من مجيب ؟
    دمعاتى ملئت جنبات الكون حولى
    وصفعاتك على وجهى ابكت عيونى دما
    اختلط كل شىء فى لحظة
    لم اعد ادرى
    ماهذا المتناثر حولى
    اهذا بقايا حطام قلبى ؟
    ام انة زجاج غرفتى الغالية ؟
    تلك الغرفة العزيزة
    شهدت لى معك ايام وسنوات طويلة
    والان حانت لحظةالدمار
    ركام ........حطام
    صرخات تهز ارجاء المكان
    تهزحجرقلبك الصوان
    ماهذا الذى اراة ؟
    لا اصدق نفسى
    هل اهذى ؟
    هل الهوس اصاب عقلى ؟
    اتلك دموعك التى اراها تهوى
    على ماذا تبكى ؟
    على من تبكى ؟
    هل تبكى على ؟ام على نفسك تبكى ؟
    الان تبكى
    الان عرفت معنى البكاء
    الان تذوقت غدر الاحباء
    نعم تلك هى الحقيقة
    فى تلك اللحظات المريرة
    غدرت بك
    لم اعد متمسكة بشىء
    كن او لا تكون
    لن تشكل لى اى مشكلة
    فلم يعد لوجودك عندى وجود
    اخيرا بكيت
    اخيرا احسست انى سحقت تحت قدميك
    دمع عينى حفر على وجهى قنوات وممرات
    انظر جيدا لوجهى
    هل ترى ما بة من كدمات؟

    تلك الكدمة صنعتها بنفسى لنفسى
    لتراها كل يوم
    لتذكرك بكل قسوتك وجحودك
    لترى فيها طعنات خنجرك الدامى
    ذلك الجرح الغائر
    سيذكرك بقلبك الغادر
    وااة من جرح قلبى
    مزقتة بقلب بارد
    لم تبقى فية على شىء
    حتى الذكرى تمزقت لاشلاء
    اصبحت امراة جوفاء
    جعلتنى مسخ
    لاانا مت ولا انا مع الاحياء
    كانت لحظات انهيار
    اة منك حبيبى

    قتلتني
    دمرتني


RSS RSS 2.0 XML MAP HTML