مشاهدة تغذيات RSS

عشتار

اعتذار

تقييم هذا المقال
كم أشتهي الغرق بلوحة من لوحاتك

أغفو فيها فلا يزعجني صحو

تمسحني العيون وتمضي

دون أن تنظر مني رفّة جفن أو ابتسامة

آه يا صديقتي ..

حاولت طوال الوقت أن أبتسم .. لأجلك

لكنه البكاء عاد يستوطنني

فعذرا ً إن بللت لك قماش اللوحة

أرسل "اعتذار" إلى del.icio.us أرسل "اعتذار" إلى Digg أرسل "اعتذار" إلى StumbleUpon أرسل "اعتذار" إلى Google أرسل "اعتذار" إلى FaceBook أرسل "اعتذار" إلى twitter

الكلمات الدلالية (Tags): لا شيئ تعديل الكلمات الدلالية
التصانيف
غير مصنف

التعليقات

  1. الصورة الرمزية آلبتول
    رائعة لوحتك رغم الحزن الذي يخيم عليها
    واللون الرمادي الذي غلب كل اوطانك!!
    كنت أراك ريحانة خضراء تفوح بعبيرها
    والآن اجدك كرماد طفئ من برد اشتعاله ؟
  2. الصورة الرمزية عشتار
    نعم صديقتي

    جفّت حقول روحي ... ولم يعد على البيادر حصيد

    وما عادت الرحى تغنّي ..

    بل صارت تطحن الهواء أنينا ً.

    لا يعنيني قدوم الشتاء

    فلم يتبق من حبة القمح سوى قشرة

    تجبرها الريح على التبعثر هنا وهناك ...

    كل ما أرجوه أن يتمكن أحد من إيقاف استبدادها

    ولو لحظة


    أتمكن فيها من احتضان ذاكرتي المهشمة و العودة إلى كهفي القديم
  3. الصورة الرمزية آلبتول
    تعودين !!
    أنت مخطئة يا عزيزتي
    أن كنت تظنين أن للعودة ستجدين الأمان
    اجعلي لذكرياتك كالأجراس تنبهك على ألحان الحياة
    وغني على أوتارها بعثرة خطواتك في اخضرار
    ستجدين العطر يعبق فيه بجمال بدل من هذا الرماد
  4. الصورة الرمزية علي هادي
    عشتار

    للاعتذار هنا لغة فريدة و معاني سامية

    وردة بيضاء
RSS RSS 2.0 XML MAP HTML